رؤية ورسالة وأهداف الجامعة


الرؤية:

تقديم خدمات تعليمية وبحثية متميزة، لمواكبة معايير الجودة العالمية في مختلف دروب المعرفة رابطة ما تقدمه من برامج وبحوث بمتطلبات التنمية المستدامة في ليبيا، ومحافظة على موقعها الرائد داخلياً، ومتطلعة لاحتلال مواقع الريادة العالمية.

الرسالة : 

تسعى جامعة المرقب - من خلال توظيف كل الإمكانيات المتاحة - إلي  تقديم مختلف برامج وخدمات التعليم العالي في كل التخصصات والمجالات بما يتوافق مع المواصفات والمعايير العالمية للجودة ؛ الأمر الذي يترتب عليه مخرجات ذات جودة عالية  لها القدرة علي تلبية احتياجات المجتمع ومتطلبات التنمية المستدامة وذلك من خلال توفير المناخ العلمي والبحثي المناسب والبرامج التطبيقية المتميزة التي تضمن التقدم والرقي  والرفاهية للمجتمع .

الأهداف :

  1. الإسهام في التطور والرقي بالتنمية  الاجتماعية والاقتصادية والفكرية للمجتمع.
  2.  النهوض باللغة العربية والتأكيد علي استخدامها لغة رسمية  في جميع مؤسسات الجامعة بالإضافة إلي اللغات الحية الأخرى التي تخدم العملية التعليمية.
  3. تحقيق التقدم والتطور في مجالات العلم والتقنية والفكر والفن وذلك للإسهام في إنماء الحضارة الإنسانية وتوسيع أفاق المعرفة البشرية و تحقيق التنمية الشاملة.
  4.  العمل علي بناء  الكوادر ذات الكفاءة العالية والمتخصصة في جميع مجالات العلم والمعرفة ,  وتزويدها بالمستويات المتقدمة من المهارات والخبرات حتى تستطيع القيام بدورها المناط بها في بناء وتطوير المجتمع بما يتماشى مع التطورات المعاصرة ذات التقدم العلمي والتقني .
  5.  العمل علي دعم  وتطوير برامج البحث العلمي والدراسات المختلفة التي تسهم في التقدم العلمي والتقني وتقديم الاستشارات العلمية لجميع مؤسسات المجتمع ؛ الأمر الذي يؤدي إلي نجاح برامج التنمية المستدامة.
  6.  استخدام كل الإمكانيات المتاحة لخلق بيئة تعليمية وبحثية معاصرة قادرة علي مواجهة التحديات في عصر العولمة , وذلك بالتركيز علي المعرفة باعتبارها محركا أساسيا للتنمية ؛ للوصول إلي مستوي العالمية  من حيث المضمون  والممارسة , مع المحافظة على قيم وثقافة وتقاليد المجتمع الليبي .
  7.  المشاركة في المؤتمرات المحلية والدولية والإسهام  في عمليات التأليف والطباعة والترجمة والنشر  للمؤلفات التعليمية وتوفير المعامل والمختبرات اللازمة لإنجاز ذلك.
  8. العمل علي توثيق العلاقات والروابط العلمية والثقافية وتبادل الخبرات مع الهيئات والمؤسسات العلمية الأخرى محلياً وقومياً وعالمياً من خلال إرسال البعثات وإعداد البحوث المشتركة في مختلف التخصصات، وعقد المؤتمرات المحلية والدولية.